الرئيسية

الرمد عند الأطفال سببه وعلاجه

قد يلاحظ البعض ظهور بعض الأعراض عند أطفالهم مثل احمرار العينين أو الحكة ومن الممكن أن يتسبب ذلك في بكاء الطفل؛ فقد تكون هذه علامات على الرمد عند الأطفال، ويُعد الرمد من أكثر العدوى التي تظهر بكثرة بين الأطفال، ويُسبب لهم الشعور بعدم الراحة ويُعيق قدرتهم على ممارسة أنشطتهم اليومية، سنناقش اليوم أسبابه وأعراضه وعلاجه وخطوات الوقاية منه.

 

ما هو الرمد عند الأطفال؟

 

الرمد عند الاطفال

 

يُعرف الرمد عند الأطفال، أو التهاب الملتحمة، بأنه التهاب يصيب الغشاء الرقيق الذي يغطي بياض العين (الصلبة) ويبطن الجفون، وقد يكون ناتجًا عن عدوى بكتيرية أو فيروسية.

 

اقرأ المزيد: انتفاخ العين عند الأطفال حديثي الولادة

 

ما هي أسباب الرمد عند الأطفال؟

تتنوع أسباب الرمد عند الأطفال وتشمل:

  • العدوى الفيروسية وهي من أكثر مسببات الإصابة بالرمد، وتشمل أنواع الفيروسات التي تؤدي إلى نزلات البرد، وفيروس الحصبة، وفيروس الهربس البسيط.
  • العدوى البكتيرية وتنتشر عن طريق الاتصال المباشر مع شخص مصاب، أو ملامسة الأسطح الملوثة.
  • الحساسية من الأتربة، أو حبوب اللقاح، أو وبر الحيوانات.
  • المهيجات مثل دخان السجائر، أو الكلور الموجود في حمامات السباحة.
  • الأمراض التي يمكن أن تنتقل من الأم إلى الجنين أثناء الولادة مثل السيلان والكلاميديا.

 

ما هي أعراض الرمد عند الأطفال؟

تختلف أعراض الرمد عند الأطفال تبعًا للسبب وهي:

  • احمرار العين وهو من الأعراض التي تحدث دائمًا.
  • الحكة وقد تكون شديدة لدرجة تمنع الطفل من النوم.
  • الشعور بألم في العين المصابة.
  • التورم في الجفون أو داخل العين.
  • الإفرازات وقد تكون مائية أو قيحية.
  • الدموع المفرطة خاصة في حالة الرمد الفيروسي.
  • قد يشعر الطفل بألم عند النظر إلى الضوء الساطع.
  • القشور وتتكون حول الجفون في حالة الرمد البكتيري.
  • إذا كان الرمد مصاحبًا لعدوى فيروسية قد يحدث حمى والتهابًا في الحلق.
  • قد يحدث مع الرمد الناتج عن التحسس سيلان وحكة في الأنف.

 

اقرأ المزيد: أنواع عمليات تصحيح النظر أي منها أنسب لك ومميزات كلاً منهم ومخاطرها

 

ما علاج الرمد عند الاطفال؟

يعتمد علاج الرمد عند الأطفال على السبب ويتم استخدام العلاج فيما يلي:

  • العلاجات المنزلية: مثل الكمادات الباردة، وغسل العينين بالماء الدافئ، وتجنب فرك العينين.
  • الأدوية:
    1. قطرات العين المضادة للفيروسات لعلاج الرمد الفيروسي.
    2. المضادات الحيوية لعلاج الرمد البكتيري.
    3. قطرات العين المضادة للحكة لتخفيف الحكة والاحمرار.
  • الأدوية المسكنة مثل الباراسيتامول أو الإيبوبروفين لتخفيف الألم.

 

متى يجب مراجعة الطبيب؟

يجب مراجعة الطبيب في الحالات التالية:

  • إذا استمرت أعراض الرمد لأكثر من أسبوع.
  • إذا حدث وتفاقمت أعراض الرمد.
  • إذا ظهرت أعراض أخرى مثل الحمى أو الصداع.
  • إذا كان الطفل حديث الولادة أو رضيعًا.
  • إذا كان الطفل يعاني من ضعف في الرؤية.

 

كيف يمكن الوقاية من الرمد عند الأطفال؟

يمكن اتباع بعض الخطوات للوقاية من الرمد عند الأطفال مثل:

  • غسل اليدين جيدًا خاصة بعد استخدام الحمام، وقبل تناول الطعام، وقبل ملامسة العينين.
  • تعليم الطفل غسل يديه بشكل صحيح.
  • تجنب مشاركة المناشف أو المناديل مع الآخرين.
  • عدم فرك العينين.
  • تجنب الاتصال المباشر مع الأشخاص المرضى.
  • الحفاظ على نظافة المنزل.
  • البعد عن مسببات الحساسية مثل الغبار والأتربة والملوثات.
  • الاهتمام بتناول الغذاء الصحي للطفل.

 

الرمد عند الأطفال هي عدوى شائعة ولكن يمكن علاجها بسهولة في معظم الحالات، فمن المهم دائمًا مراقبة أعراض الطفل والاهتمام بتعليم الأطفال قواعد النظافة العامة والغذاء الصحي الذي يضمن لهم مناعة قوية والبعد عن مسببات الحساسية، ومراجعة الطبيب عند تفاقم الحالة للكشف عن سبب الأعراض وأخذ العلاج المناسب للحالة.

 

في الختام، من المهم دائمًا استشارة طبيبك المختص إذا كنت تعاني من أي أعراض مشابهة يمكنك حجز موعد في مركز دكتور حسام لتقديم التقييم اللازم ووصف العلاج المناسب بناءً على حالتك الصحية الفردية. 

حجز موعد

العنوان

14 شارع ابن النفيس، مدينة نصر، القاهرة، مصر

ابقى على تواصل